الجمعة، 9 ديسمبر 2011

تواصل !!



كان الجو اميل لكونه يحمل لقب بارد , بارد لكونه يتحلي بالبرد و البرود سويا !! , لكن شوربه السي فود جعلت من جسدي مدفأه متحركه , كانت يداي يشعان بهدؤ دافيء يستشعره ساكني مجلسي ,لنقول دفء يتسع لثلاثه اقدام بعدا عن هالتي !!
فقد تلقي ذبذباته بالكاد و غافلته عيناه بنظره موحيه بشي ما نحوي, شيء طيب عكس ما هو متوقع !!

كان خلافنا الاخير علي اللا شيء و توصلنا به للا شيء نفسه , مجرد غضب من اشياء تسكن اللا شيء العظيم بينما كل ما نملكه ......... لا شيء !!

لكن ما ألمني اكثر من الخلاف كوننا اختلفنا اصلا !!!

 كيف طاوعته عيناه ان يراني بكل هذا الحزن ساكن الوسائد بكل ليله ادرت بها ظهري له مستمتعه كعادتي بلحن انفاسه ليساعدني علي نوم ادعو من الله ان يخلو من طيفه يعنفني !!, فانا كانثي طفوليه الغضب احمل غضبي الي احلامي بكل لا مبرر مني !!

كيف تجاوز الليله و ليله بعدها و لم يقرر ان يبدا حديثا غض ما قد يستميلني به !!

كيف انهزم هكذا امام اللا شيء !! , تربيتي التي تعلن ان الرجل ( رجــــل ) جعلتني بلا قصد احمله العبء الاكبر !!!


لا اعلم ما اجاباته علي تلك الاسئله, و بنفس التوقيت لا احترم موقفه الصامت هذا , و هنا تكمن المشكله, لاني بذلك لا التمس له اي اعذار , و هنا تكمن مشكله اكبر ان التراكم الزمني يقسي من قلبي و يجعل فكره الهروب الكليه من هذا الحزن ملجيء وحيد !! 


 تحضرت لان اخبره علي العشاء باني انوي السفر ليومان بمكان ما وحدي , لاشرف علي تهدئته و تهدئتي ببعدي هذا !! و لكن لم ياتي موعد العشاء بعد , اذا ساعات اخري من الشقاء النفسي


اخبرته باول يوم لنا علي كوكبنا الجديد باني كارهه لمبدا الصوت العالي , الاختلاف في حد ذاته ليس له مكان بينما اتفقنا علي التوسط في كل ما اختلفنا به !!اعتقد باني كنت اهزي بعالم لا حقيقي علي الاطلاق !!
.
.
.
لملمت اطباق السفره بحركه سريعه و التفاته هادئه لاتاكد من كونه قد اشعل ثقاب البدء بسيجاره ما بعد الغداء !, تهاونت في ترتيب الاطباق علي يدي ترتيبا مقنعا و تحملت اكبر عدد يؤهلني لاقل ذهاب و اياب الي السفره !! 
 لم ارد ان يزيد من حنقي دخان سجائره المؤذي لجيوبي الانفيه , في كل ذهاب و اياب من و الي المطبخ لانظف ما بعثرناه علي الغداء !!

تعثرت في طريقي للمطبخ بسجاده الطرقه فسقطت مني زفره سخط طويله و تافف واضح علي صوتي دون ترتيب مني في رساله طويله للعالم مبداها 

                                       اووووووووووووووف

لم يسقط مني اي شيء و لكن زارتني لفتته ليطمئن علي سير الوضع اثناء تبديله لمحطه التلفاز علي ماتش كروي سخيف ما يعلي من توتر الاجواء !!

اعدت له كوب الشاي بينما ركبت كم من الاعشاب لي , تعود ان يضع السكر بكوبي و لكن تلك المره سابقته و وضعته في كوبينا , لم اقلبه و سحبت مهديء اعصابي الي الشرفه لاستمتع بهواء نقي ..
.
.

بنظره محدده اخبرته انه يجلس علي شال كتفاي , قام من مجلسه و خلفه لي في هدؤ و بنظره الي اطراف قدماي المنكمشه , اسرد بهدؤ ( فلترتدي شرابا ما فقدماك كارهي السيراميك يبدوان اقل احمرارا و اميل الي الزرقه !!)

نظرت الي قدماي المنكمشتان و دلفت الي حجرتنا وارتديت لكلوكا اهداه لي في وقت لاحق رسم عليه دبدوب مرح يغمز بعينا و الاخري يراقب بها الموقف , سلبته من جانب اقرنائه فانا املك اكثر من لكلوك لمدي بروده اطرافي شتائا و جميعها تقريبا يحملون ختم هداياه .

سقت قدماي المثقله و جسدي المتهاوي الي الشرفه و بجلسه طفوليه احتويت نفسي بنفسي و لم احتاج سوي لشالي الوردي احيط به قدماي الائي لا زالا يرتجفان بردا!!
.
.
.
كان كتابي يفيض بتفاصيل كثيره و مركبه و بذلك استطاع ان يختطفني من الاجواء الي اجواء اخري , استسلمت لسرده و لم يفقني سوي الم انفي و اعلانها عن بدايه صداع ما , اما من وضعيه النظاره علي جيوبي الانفيه و اما من وضعيه الدخان في رئتاي مرورا علي جيوبي الانفيه ايضا !!

لا اعلم و لكن بامر صارخ مني اغمضت عيناي و نزعت نظارتي و رفعت يداي لاتمطع و ازيح عني فكره الصداع !!

انغمس كفاي بسحابات افكاري مصاحبه ذرات الهواء المحيط
لاعلي
       لاعلي
               لاعلي .... جسد ما يلمسني , فزعت في باديء الامر, فاذ به هو !! 

كان قد تسمر في مكانه منذ دقائق يراقنبي اقرا و قد تخلي عن شرابه كذلك متناسيا بروده الارض , رددت ببسمه هادئه و اسردت ( مش بردان !!)

اه بردان
 

تعالي جنبي طيب بدل ما قاعد بتتفرج من بعيد

هترضي عني و تقريلي اللي بتقريه!!

مش هتحبها دي رومانسيه و انت مودك اكشن !! هو الماتش خلص صحيح !! ولا دلوقتي الاستراحه بين الشوطين

لا الاهلي شغال الله ينور بس عادي لو دخلوا جون هعرف من صوت الجيران!!
يضايقك لو قعدت معاكي!!

اذا لقد تخلي عن الماتش ليدنو مني فقط !! بونت لصالحك يا سيدي ابسط !! (عزمتك سابق يبقي مفيش مضايقه , بس اقعد ساكت علشان اركز !!)

الصداع عامل ايه !!

عرفت منين اني مصدعه؟

اصلك قلعتي النظاره و بعديها اتمتعطي !!و عاقده حواجبك و انتي بتتكلمي !!


ببسمه رضا علي ترجمته للغتي الصامته طلبت منه مسكن ما من حقيبتي و ان يحضر لي كوب من الماء اللا بارد .

كمان بونت في مصلحتك , ابسط يا عم شكلي هرضي عنك و هلطف الجو !!

سالني عن رايي بكوب من البيبسي بدلا من الماء ,فنظرت له بصمت و هزه من راسي بالنفي!!! , فهو يعلم اني لا اكره بحياتي اكثر من البيبسي و مؤخرا كل المياه الغازيه رغبه مني في تقليل وزني , لاحبني اكثر و بهذا يحبني هو اكثر !!
.
.


ممكن كل بونتاته تروح في اللقطه دي بس انا هستجدع !!!

ذهب و تركني وحدي بالشرفه, نفضت عني كسل الجلوس و اسندت عضلات بطني علي الشرفه و رفعت يداي الي اعلي بتمطيعه اقوي و تحريك لخصلات شعري لتضحي اكثر غجريه !. لم افق من حاله متابعتي لسكون و حركه الطريق الا بلمسه هادئه تضع الشال علي كتفاي و تحدثني بجانب اذناي ( كده احسن بدل ما تبردي !!)!!

التفت بجسدي نحوه و احطت راسه بيداي الدافئتان و اسردت :

هذا يعد دربا رائعا لتخفيف وتيره الغضب فيما بيننا , شاطر

انا عرفت اختار اللي اتجوزه !

و ده لاني شطوره بردو, انسي اني اقولك لانك زوج رائع

كده ولا ايه :)

و كعادته اجابني ايه طبـــــــــــــــــــــعا


ترجمتي للموقف زادات من الصداع لكونه رغم نجاحه في ترجمتي بصوره صحيحه اولا الا انه غافل تلك التفصيله البسيطه بي كوني اكره المياه الغازيه , اغمضت عيني بشده للمره الاخيره و قررت ان لا اتحول من نابع غضبي الي امراه مصريه معتاده تنظر الي العيوب فقط و قررت ان اسعد لكونه ترجمني اولا بصوره صحيحه !! 
 

هناك تعليقان (2):

مروة يقول...

حلوة وعجبتني رغم "كومة" الأخطاء اللغوية اللي قلتي عليها، السرد عندك متدفق وسلس جدًا، لو ركزتي شوية في النحوي والحاجات دي، هتطلعي نصوص أجمل
ده ما يمنعش إني حباها زي ما هي كده، حساها شبهك، بتتكلم على راحتها من غير ما حاجة توقفها ولا تمنعها تطلع الشعور اللي جواها
سبيها شوية وإرجعي صححيها، عشان أحبك أكتر;)

arab girlscool يقول...

This is such a nice addition thanks!!!
شات صوتي شات صوتي
عرب كول
شات صوتي مغربي
دردشه صوتيه
انحراف كام
منتديات منتديات عرب كول
غلا الروح
شات غلا الروح
شات صوتي
شات مغربي